منتدى مدارس عبد الرحمن فقيه النموذجية بمكة المكرمة
مرحبا زائرنا الكريم بمنتدى مدارس عبد الرحمن فقيه النموذجية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

تصويت

ما رأيكم في المنتدى ؟

91% 91% [ 10 ]
9% 9% [ 1 ]
0% 0% [ 0 ]
0% 0% [ 0 ]

مجموع عدد الأصوات : 11

المواضيع الأخيرة
» رابط الموقع الخاص بالبرامج
الإثنين 30 أبريل 2018, 10:02 pm من طرف ابراهيم

» التعلم الاجرائي الشرطي
الخميس 26 أبريل 2018, 6:12 am من طرف عماد الدين مصطفى

» التعلم الكلاسيكي الشرطي
الخميس 26 أبريل 2018, 6:06 am من طرف عماد الدين مصطفى

» سلوكات الحيوان
الخميس 26 أبريل 2018, 6:04 am من طرف عماد الدين مصطفى

» أثر الانقراض عل البيئة
الخميس 26 أبريل 2018, 6:01 am من طرف عماد الدين مصطفى

» الاستعداد للاختبارات
الأحد 08 أبريل 2018, 2:35 pm من طرف أشرف خليفة

» الجاذبية الأرضية
الثلاثاء 20 مارس 2018, 2:30 pm من طرف أشرف خليفة

» أمثلة النسبة والتناسب القرآنى
الأحد 18 مارس 2018, 10:59 am من طرف احمد بلبل

» أمثلة القسمة القرآنية
الخميس 15 مارس 2018, 10:24 am من طرف احمد بلبل

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 8 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 8 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 56 بتاريخ الخميس 27 أبريل 2017, 10:17 am
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 346 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو houby فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 4062 مساهمة في هذا المنتدى في 1523 موضوع
أفضل الأعضاء الموسومين

يوليو 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية

في صحبة القرآن

اذهب الى الأسفل

في صحبة القرآن

مُساهمة من طرف حسين جمعه حسن في الإثنين 23 أكتوبر 2017, 6:38 am

فكِّر لوهلةٍ وسل نفسك: كم من معارفك تستطيع أن تصفه بذلك الوصف وأن تنطبق عليه معاني تلك الكلمة؟ كلمة صاحب.. الكلمة التي أراد النبي صلى الله عليه وسلم أن تكون عنوانًا ووصفًا لعلاقتك بما أنزل عليه من ربه.. القرآن.. - «اقْرَؤوا القرآنَ، فإنه يأتي يومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه» (رواه مسلم). - «اقرَؤوا الزَّهرَاوَين: البقرةَ وسورةَ آلِ عمرانَ، فإنهما تأتِيان يومَ القيامةِ كأنهما غَمامتانِ، -أو: كأنهما غَيايتانِ-، -أو: كأنهما فِرْقانِ من طيرٍ صوافَّ-، تُحاجّان عن أصحابهما» (رواه مسلم). - «يجيءُ صاحبُ القرآنِ يومَ القيامةِ فيقولُ القرآنُ: يا ربِّ حَلِّه فيلبسُ تاجَ الكرامةِ، ثمَّ يقولُ: يا ربِّ زِدْه فيلبسُ حُلَّةَ الكرامةِ، ثمَّ يقولُ: يا ربِّ ارضَ عنه فيرضَى عنه فيُقالُ: له اقرأْ وارقَ ويزدادُ بكلِّ آيةٍ حسنة» (رواه المنذري في الترغيب والترهيب، وصحَّحه الألباني). - «إِنَّ القرآنَ يَلْقَى صاحبَهُ يومَ القيامةِ حينَ يَنْشَقُّ عنهُ قَبْرُهُ كَالرجلِ الشَّاحِبِ يقولُ: هل تَعْرِفُنِي؟ فيقولُ لهُ: ما أَعْرِفُكَ، فيقولُ: أنا صاحِبُكَ القرآنُ، الذي أَظْمَأْتُكَ في الهَوَاجِرِ، وأَسْهَرْتُ لَيْلكَ، وإِنَّ كلَّ تَاجِرٍ من ورَاءِ تِجَارَتِه، وإِنَّكَ اليومَ من ورَاءِ كلِّ تجارةٍ»، قال: «فَيُعْطَى المُلْكَ بِيَمِينِهِ، والخُلْدَ بِشِمالِهِ، ويُوضَعُ على رأسِهِ تَاجُ الوَقَار، ويُكْسَى والِدَاهُ حُلَّتَيْنِ، لا يَقُومُ لهُما أهلُ الدنيا، فَيَقُولانِ: بِمَ كُسِينا هذا؟ فيقالُ: يأخذُ ولَدُكُما القرآنَ، ثُمَّ يقالُ: اقرأْ واصْعَدْ في درجِ الجنةِ وغُرَفِها، فهوَ في صُعُودٍ ما دَامَ يقرأُ حدْرًا كان أوْ تَرْتِيلًا» (حسَّنه الإمام ابن حجر العسقلاني، وقال الهيثمي: "رجاله رجال الصحيح"، وأورده الألباني في السلسلة الصحيحة). - «إنما مَثَلُ صاحبِ القرآنِ كمثلِ الإبلِ المعَقَّلَةِ إن عاهد عليها أمسكَها، وإن أطلقها ذهبَت» وفي رواية: «وإذا قام صاحبُ القرآنِ فقرأه بالليلِ والنهارِ ذكرَه وإذا لم يَقُمْ به نسِيَه» (صحيح مسلم). - «يُقالُ لِصاحِبِ القرآنِ: اقرأْ وارْتَقِ، ورَتِّلْ كما كُنْتَ تُرَتِّلُ في الدنيا، فإنَّ مَنْزِلَتَكَ عندَ آخِرِ آيَةٍ كُنْتَ تَقْرَأُ بِها» (السلسلة الصحيحة). تأمَّل... «يُقال لصاحب القرآن».. «شفيعًا لأصحابه».. «تُحاجَّان عن صاحبهما».. «أنا صاحبك القرآن».. كلماتٌ ذات أصل مشترك تكرَّرت في تلك الأحاديث التي ذكرتها في السطور السابقة.. صاحب، أصحابه، صاحبهما، صاحبك.. إنها الصحبة إذن! لقد اختار النبي صلى الله عليه وسلم تلك الكلمة تحديدًا -وهو الذي أوتي جوامع الكلم- ليصف بها ما ينبغي أن تكون عليه العلاقة بينك وبين القرآن.. علاقة صحبة! صحبة بكل ما تشمله الكلمة من معان وخصائص وأركان.. صحبة كلية للقرآن بأكمله فلا يكاد يفارقك ولا ترتاح ولا تأنس إلا معه وتسعى جاهدًا لاقتناص كل وقت تمضيه برفقته.. وصحبة جزئية ومعرفة موضوعية لسوره المختلفة..

رابط المادة: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

حسين جمعه حسن
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 150
نقاط : 1350
شكر و تقدير : 5
تاريخ التسجيل : 25/01/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في صحبة القرآن

مُساهمة من طرف محمد مسعد فرج في الإثنين 23 أكتوبر 2017, 9:18 am

بارك الله فيك

محمد مسعد فرج
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 100
نقاط : 1008
شكر و تقدير : 4
تاريخ التسجيل : 24/01/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في صحبة القرآن

مُساهمة من طرف أسامة حمدي في الإثنين 23 أكتوبر 2017, 10:18 am

احسنت
avatar
أسامة حمدي
عضوية ماسية
عضوية ماسية

عدد المساهمات : 461
نقاط : 1695
شكر و تقدير : 13
تاريخ التسجيل : 24/01/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في صحبة القرآن

مُساهمة من طرف أحمد صلاح عثمان في الإثنين 23 أكتوبر 2017, 11:23 am

بارك الله فيك .
avatar
أحمد صلاح عثمان
عضوية ذهبية
عضوية ذهبية

عدد المساهمات : 383
نقاط : 1457
شكر و تقدير : 17
تاريخ التسجيل : 25/01/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى